02.09.2016 10:00 - في: بطولات أخرى S

    ملخص مباريات لاعبي البيانكونيري الدولية

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    إيطاليا تخسر ودياً أمام فرنسا، بينما يرجع كل لاعبي اليوفي منتصرين من مبارياتهم بتصفيات أمريكا الجنوبية لكأس العالم.

    شهد مساء الثلاثاء مشاركة سبعة لاعبين من البيانكونيري مع منتخب إيطاليا في مباراته أمام منتخب فرنسا في باري، والتي انتهت بخسارة الأزوري في اللقاء الذي بدأه كل من جيانلويجي بوفون وأندريا بارزالي وجيورجيو كيلليني الذي أكمل المباراة. بينما شهد الشوط الثاني نزول دانيلي روجاني بدلاً من بارزالي.

    افتتح أنتوني مارسيال التسجيل للفرنسيين قبل أن يعادل جراتسيانو بيللي النتيجة للمنتخب الإيطالي قبل أن يعود الفرنسيين للمقدمة مرة أخرى لينهوا اللقاء بثلاثية بعد تسجيل هدفين عن طريق أوليفية جيرو ولايفن كورزاوا.

    وتتجه الآن أنظار رجال جيامبييرو فينتورا لأول مباراة لهم في التصفيات يوم الاثنين القادم خارج أرضهم.

    وفي نفس الوقت لعب مجموعة أخرى من لاعبي اليوفي الدوليين مباريات تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم. حيث استطاع كل لاعبينا من تحقيق الفوز. فانتصر كل من داني ألفيس مع منتخب البرازيل، وخوان كوادرادو مع كولومبيا ، وباولو ديبالا مع الأرجنتين.

    لعب داني ألفيس كامل الـ90 دقيقة في فوز منتخب البرازيل على منتخب الإكوادور بنتيجة 3-0. سجل أهداف المباراة نيمار وجابريل جيسوس (هدفين).

    وبعد عودته بيوم واحد فقط للبيانكونيري، شارك كوادرادو في الدقيقة 70 من مباراة منتخب بلاده أمام فنزويلا التي شهدت فوز المنتخب الكولومبي بنتيجة 2-0. سجل أهداف المباراة جيمس رودريجز وماكنيللي توريس.

    وحظى منتخب الأرجنتين هو الآخر بالنقاط الكاملة لمباراته أمام أوروجواي بفضل هدف ليونيل ميسي في الدقيقة 43 قبل دقائق قليلة من حصول باولو ديبالا على البطاقة الصفراء الثانية له ويغادر اللقاء.

    وبعد نتائج مباريات الأمس تصدرت الأرجنتين مجموعة التصفيات لأمريكا الجنوبية برصيد 14 نقطة، بينما أتت كولومبيا في المركز الثالث برصيد 12 نقطة والبرازيل في المركز الخامس بـ12 نقطة بعد انتهاء 7 مباريات.

    أما كابتن منتخب المغرب مهدي بن عطية فقد شارك في مباراة منتخب بلاده يوم الأربعاء أمام ألبانيا والتي انتهت بالتعادل السلبي. بينما بقي سامي خضيرة على مقاعد البدلاء في مباراة ألمانيا وفنلندا التي انتهب بفوز المانشافت بنتيجة 4-1 في مباراة حملت الكثير من المشاعر في وداع اللاعب باستيان شفانشتايجر الذي لعب آخر مباراة له مع منتخب بلاده.

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    Information on the use of cookies
    This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
    If you want to know more about our cookie policy click here.
    By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
    OK