22.11.2016 23:10 - في: تقارير المباريات S

    تأهل يوفنتوس إلى دور الـ16 بعد الفوز في إشبيلية

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    فاز اليوفي على إشبيلية بنتيجة 3-1 ليتأهل إلى مرحلة خروج المغلوب بدوري أبطال أوروبا ويستعيد صدارة المجموعة الثامنة

    نجح اليوفي في تحقيق الفوز على إشبيلية بنتيجة 3-1 مساء الثلاثاء ليستعيد صدارة المجموعة الثامنة ويضمن التأهل إلى مرحلة خروج المغلوب بدوري أبطال أوروبا.

    نجح فريق إشبيلية في إحراز هدف مبكر عن طريق نيكولاس باريخا، ولكن أصحاب الأرض اضطروا لاستكمال المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد فرانكو فاسكيز في الدقيقة 36. استغل اليوفي الوضع ونجح في إحراز التعادل عن طريق ضربة جزاء نفذها كلاوديو ماركيزيو قبل نهاية الشوط الأول.

    دافع الفريق الإسباني ببسالة بعد الهدف ليصعبوا الأمر على رجال ماسيميليانو أليجري الذين احتاجوا للانتظار إلى الدقيقة 85 ليحرزوا هدف التقدم عن طريق ليوناردو بونوتشي.

    نجح ماريو ماندجوكيتش في إضافة هدف آخر خلال الوقت المحتسب بدلاً من الضائع ليضمن الثلاث نقاط لليوفي ويؤكد على تأهل الفريق إلى دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا. يحتل اليوفي حالياً صدارة المجموعة مع تبقي مباراة واحدة لكل فريق بدور المجموعات. 

    قدم الفريقان أداء هجومي منذ بداية المباراة، حيث أن التعادل يضمن لهم التأهل إلى مرحلة خروج المغلوب بينما يضعهم الفوز على قمة المجموعة. 

    أدت تلك الاستراتيجية إلى حصول الفريقين على عدة فرص للتهديف قبل أن ينجح باريخا في افتتاح التسجيل في الدقيقة التاسعة من تسديدة قوية بقدمه اليمنى من على حدود منطقة الجزاء.

    كان رد فعل اليوفي جيداً حيث أرسل خوان كوادرادو كرة عرضية نجح سيرجيو ريكو في إبعادها قبل أن يرسل ماندجوكيتش تسديدة قوية مرت بجوار القائم. اقترب سامي خضيرة من التسجيل أيضاً حيث مرت تسديدته من فوق القائم.

    بعدها مباشرة، تم طرد فاسكيز للإنذار الثاني حيث قام بعرقلة لاعب خط الوسط الألماني، وكان قد تلقى الإنذار الأول بعدما قام بعرقلة كوادرادو.

    استغل لاعبو اليوفي زيادتهم العددية بعد طرد فاسكيز ونجحوا في الضغط على أصحاب الأرض، وحصلوا على ضربة جزاء بعد عرقلة بونوتشي داخل المنطقة قبل نهاية الشوط الأول. نجح ماركيزيو في السيطرة على أعصابه وأرسل الكرة إلى يسار الحارس سيرجيو ريكو ليحقق التعادل لليوفي.

    وجد البيانكونيري صعوبة في صناعة فرص في بداية الشوط الثاني حيث حاول إشبيلية إغلاق المساحات وتشكيل خطورة على الجانب الهجومي أيضاً. 

    كانت تسديدة ميراليم بيانيتش من على حدود منطقة الجزاء التي نجح ريكو في إبعادها هي أقرب فرص اليوفي لإحراز التقدم قبل أن ينجح بونوتشي في إحراز الهدف الثاني من خلال تسديدة بعيدة المدى في الدقيقة 85.

    بعد الهدف بدقائق قليلة، احتفلت جماهير البيانكونيري بهدف ثالث من خلال تسديدة قوية لماندجوكيتش ليضمن اليوفي تحقيق النقاط الثلاث.

    يتوجه اهتمام لاعبي اليوفي الآن إلى مشوارهم بالدوري حيث يواجهون جنوى وأتالانتا، قبل استضافتهم لدينامو زغرب باستاد يوفنتوس. 

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    Information on the use of cookies
    This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
    If you want to know more about our cookie policy click here.
    By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
    OK