23.11.2016 00:10 - في: دوري أبطال أوروبا S

      ماركيزيو: الهدف قام بتحريري

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      قال ماركيزيو أن رؤية الكرة وهي تدخل الشباك كان أمراً رائعاً حيث احتفل لاعب خط الوسط بتسجيل الهدف الأول له بعد عودته من فترة إصابة طويلة

      قال كلاوديو ماركيزيو أنه شعر بالتحرر بعد إحرازه لضربة الجزاء قبل نهاية الشوط الأول من مباراة اليوفي أمام إشبيلية مساء الثلاثاء.

      كان هذا الهدف - الذي حقق التعادل ليوفنتوس في إسبانيا - هو الأول لماركيزيو بعد عودته من فترة إصابة طويلة. 

      قال ماركيزيو بعد المباراة التي شهدت تأهل اليوفي إلى دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، "كل ما كنت أفكر به هو أن تكون الكرة منخفضة، لأن الملعب لم يكن الأفضل وكنت أخاف من أن تكون مرتفعة بشكل زائد عن اللازم."

       "كنت محظوظاً عندما سددتها لأنها مرت من تحت يد حارس المرمى. قام الهدف بتحريري. رؤية الكرة وهي ترتطم بالشباك وقدرتي على الاحتفال بعد إصابة طويلة كتلك كان أمراً رائعاً.

      أشاد ماركيزيو بأداء زملائه بالفريق في مبارتهم أمام إشبيلية حيث نجحوا في العودة بالمباراة والتأهل إلى دور الـ16 بعد أن كانوا متأخرين بهدف بعد مرور تسع دقائق.

       وأضاف لاعب خط الوسط، "نحن سعداء جداً. لقد حققنا هدف هام وكنا نعلم أن الأمر لن يكون سهلاً هنا - جماهيرهم رائعة واستمرت في التشجيع حتى بعد التأخر 3-1. أدائنا لم يكن سئ إذا وضعنا في الاعتبار قوة المنافس وهو ما يؤكده عدم تلقيهم أي أهداف بالبطولة قبل مباراة اليوم. نجحنا في إحراز ثلاثة أهداف ولذلك فنحن سعداء."

      "عانينا في الشوط الثاني بسبب قلة المساحات ولكن بعد أن أصبحت النتيجة 2-1 ازداد الضغط عليهم وتحرروا من الأداء الدفاعي ونجحنا في إحراز الهدف الثالث. لدينا لاعبين مميزين ولذلك لدينا القدرة على التحسن بغض النظر عن اسم المنافس."

      "لدينا عدد كبير من اللاعبين المميزين، ولكنه أمر متوقع أن يشعر بعض اللاعبين بالإرهاق بعد مرور ثلاثة أشهر من الموسم خاصة مع وجود العديد من المباريات في مختلف المسابقات بالإضافة إلى المشاركات الدولية.

      "بشكل شخصي، من الصعب أن ألعب كل ثلاثة أيام. إنه أمر صعب لأن عضلاتي في بعض الأحيان لا تكون قادرة على التحمل بشكل كاف بعد وهذا يؤثر علي. أعلم أني أحتاج أن أستمر في العمل بقوة - كانت فترة ابتعاد طويلة ولكني سعيد بالطريقة التي تسير بها الأمور.

      طالب ماركيزيو اليوفي بالتركيز على الأهداف قصيرة المدى بعد تحقيقهم لأول الأهداف الأساسية لهذا الموسم.

       "ليس هناك داع للتفكير بالمستقبل - نحتاج أن نركز على الحاضر. تأخرنا بنتيجة 1-0 الليلة وكان من الممكن أن تسير الأمور ضدنا ولكننا نجحنا في الفوز وضمان التأهل.

       "ما زال لدينا مباراة أخرى بدوري أبطال أوروبا وبعد ذلك علينا أن نركز في الدوري. على الرغم من أن الفرق الأخرى تعاني من بعض الإخفاقات إلا أن ذلك لا يعني عدم تأديتنا بالشكل المطلوب." 

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      Information on the use of cookies
      This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
      If you want to know more about our cookie policy click here.
      By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
      OK