25.01.2017 23:01 - في: تقارير المباريات S

      اليوفي يعبر لنصف نهائي كأس إيطاليا

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      سجل كل من باولو ديبالا وميراليم بيانيتش لليوفي في الشوط الأول ليقودا الفريق للوصول إلى نصف نهائي كأس إيطاليا بعد الفوز 2-1 على ميلان.

      يستمر اليوفي في الدفاع عن لقب كأس إيطاليا بعد تحقيقه الفوز بنتيجة 2-1 في ربع نهائي البطولة في ستاد يوفنتوس يوم الأربعاء.

      تقدم اليوفي عن طريق باولو ديبالا وميراليم بيانيتش قبل أن يقلص كارلوس باكا النتيجة لميلان، الذي عانى من النقص العددي بعد طرد مانويل لوكاتيللي. 

      كانت النتيجة لتكون مختلفة تماماً لولا عدد من التصويبات الخاطئة والتصديات المميزة. بعد تحقيق الفوز اليوم، سيقابل اليوفي نابولي في نصف نهائي كأس إيطاليا التي يحاول رجال ماسيميليانو أليجري الحصول عليها للمرة الثالثة على التوالي ليحققوا إنجاز تاريخي. 

      دخل اليوفي المباراة بثقة كبيرة بعد تقديم أداء مميز أمام لاتسيو يوم الأحد، وكان اللاعبون عازمين على تقديم مباراة مميزة أمام جماهير اليوفي. احتاج البيانكونيري إلى عشر دقائق فقط لإحراز الهدف الأول بعد أن سيطر ديبالا على الكرة من ركلة ركنية ليسددها داخل المرمى، ويحرز هدفه الرابع خلال مباريات اليوفي على أرضه في 2017.

      كرر رجال أليجري ما فعلوه منذ ثلاثة أيام، حيث نجحوا في إضافة الهدف الثاني بعد 11 دقيقة أخرى. سجل بيانيتش الهدف الثاني بعد ضربة حرة مباشرة سددها في الزواية العليا لمرمى جانلويجي دوناروما، ليكون الهدف الثالث له هذا الموسم من ركلة ثابتة.

      ومع استمرار ضغط اليوفي بحثاً عن هدف ثالث، سدد سامي خضيرة الكرة داخل المرمى بعد مرور نصف ساعة من المباراة قبل أن يلغي الحكم الهدف بداعي التسلل.

      انتهى الشوط الأول بصورة جيدة نتيجة لتقدم اليوفي بهدفين ولكن لم يبدأ الشوط الثاني بالصورة المنشودة، حيث هز باكا شباك اليوفي ليقلص الفارق في الدقيقة 53 بعد فترة من الضغط حول منطقة جزاء البيانكونيري.

      بعد دقيقة من إحرازهم للهدف، طُرد لوكاتيللي لتلقيه الإنذار التاني ليكمل ميلان المباراة بعشرة لاعبين. 

      صنع اليوفي عدد من الفرص مستغلاً الزيادة العددية، وسدد ماريو ماندجوكيتش رأسيتان خارج المرمى، على الرغم من تواجده في أماكن مميزة. 

      احتاج اليوفي إلى نيتو في تلك الفترة، الذي نجح في إبعاد تسديدة كوكا ليبقي على تقدم اليوفي. اتسمت العشرون دقيقة الأخيرة من المباراة بالسرعة والإثارة على جانبي الملعب، خاصة بعد أن أصبح الفارق لهدف واحد فقط. 

      ارتطمت تسديدة خضيرة بقدم أليكس ساندرو بينما نجح دوناروما في التصدي لتسديدة مميزة من بيانيتش. وأرسل اللاعب البوسني ركلة حرة خارج المرمى، قبل لحظات من تصدي نيتو لكرة خطيرة من جيرارد دولوفيو الذي شارك للمرة الأولى مع ميلان بعد انضمامه على سبيل الإعارة من إيفرتون.

      نجح البيانكونيري في الحفاظ على التقدم ليتأهل لمواجهة نابولي في نصف نهائي كأس إيطاليا الشهر القادم ويواصل دفاعه عن لقب البطولة.

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      Information on the use of cookies
      This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
      If you want to know more about our cookie policy click here.
      By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
      OK