05.03.2017 17:12 - في: تقارير المباريات S

    بونوتشي يقود اليوفي للتعادل أمام أودينيزي

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    أحرز ليوناردو بونوتشي هدف التعادل لليوفي أمام أودينيزي في الدقيقة 60 ليوسع البيانكونيري الفارق بينه وبين أقرب منافسيه لـ8 نقاط.

     أحرز ليوناردو بونوتشي هدفاً في الدقيقة 60 ليقود البيانكونيري للتعادل مع أودينيزي بعد ظهر الأحد، ويوسع يوفنتوس الفارق بينه وبين أقرب منافسيه إلى 8 نقاط بعد.

    بعد الفوز على نابولي بكأس إيطاليا يوم الثلاثاء، يعد لقاء اليوم هو الثاني خلال أسبوع واحد الذي يعود فيه اليوفي للمباراة بعد التأخر بهدف. وعلى الرغم من عدم نجاح البيانكونيري في تحقيق الفوز اليوم، إلا أنه أحرز نقطة قد تكون هامة في مشوار الفريق هذا الموسم. 

    بدأ ماسيميليانو أليجري المباراة بتشكيل قوي بعد أن حذر من الاستهانة بالخصم خلال المؤتمر الصحفي قبل اللقاء. على الرغم من ذلك، كانت فرص الضيوف قليلة وذات تأثير محدود، فنجح أوريستيس كارنيزيس في التصدي لتسديدة ميراليم بيانيتش بسهولة قبل أن تذهب تسديدة باولو ديبالا خارج المرمى.

    بدأ رجال لويجي ديلنيري المباراة بشكل أفضل وكانوا قريبين من التسجيل بعد مرور 16 دقيقة. أرسل جاكوب جانكتو رأسية بعيدة عن اتجاه المرمى وكان دوفان زاباتا قريباً من تحويلها داخل الشباك.

    بعد تلك الفرصة بـ21 دقيقة، نجح زاباتا في إحراز الهدف الأول مستغلاً المساحات خلف دفاع اليوفي فانطلق من الناحية اليسرى وسدد الكرة في شباك جانلويجي بوفون ليهدي تقدم مستحق لفريقه بالشوط الأول.

    كان أودينيزي الفريق الأفضل في بداية الشوط الثاني أيضاً، فنجح ليوناردو بونوتشي في إيقاف هجمة أخرى لزاباتا قبل أن يعدل النتيجة قبل انتهاء المباراة بنصف ساعة. أحرز بونوتشي هدف اليوفي برأسية من ركلة حرة قام ديبالا بتنفيذها في الدقيقة 60. 

    تحسن مستوى اليوفي بعد إحراز التعادل وقام دفاع أودينيزي بإيقاف بيانيتش وكوادرادو في اللحظة الأخيرة قبل تسديدهم من داخل المنطقة. على الرغم من تحسن اليوفي إلا أن الحظ لعب دور هام لصالحهم حيث ارتطمت تسديد دانيلو في القائم.

    بونوتشي - الذي كان أفضل لاعبي اليوفي خلال اللقاء - نجح في قطع عرضية زاباتا إلى جانكتو في اللحظة الأخيرة. وعلى الجهة الأخرى من الملعب، استطاع إيمانويل بادو أن يتعامل مع تسديدة هيجواين. 

    انتهت المباراة بالتعادل 1-1 ليعود أليجري وفريقه إلى تورينو بمشاعر مختلطة. يتحول تركيز الفريق الآن إلى مباراة ميلان المقرر إقامتها مساء الجمعة باستاد يوفنتوس وسيكون الفوز في تلك المباراة مهم لمساعدة الفريق في مشواره لتحقيق لقب السكوديتو السادس على التوالي.  

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    Information on the use of cookies
    This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
    If you want to know more about our cookie policy click here.
    By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
    OK