01.06.2017 15:00 - في: الاستاد والمتحف S

      استاد أليانز

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      تم توقيع اتفاقية حقوق تسمية الاستاد الخاص بيوفنتوس

      أصبح استاد أليانز هو الاسم الجديد للملعب الخاص بيوفنتوس بعد أن وقع النادي اتفاقية حقوق تسمية الملعب مع أليانز ولاجاردير سبورتس. 

       بداية من 1 يوليو 2017، سيصبح اسمه استاد أليانز في تورينو لمدة ستة مواسم حتى 30 يونيو 2023، لينضم إلى عائلة ملاعب أليانز التي بدأت في 2005 وتضم أليانز أرينا بميونخ، استاد أليانز بسيدني، وأليانز بارك في لندن، وأليانز ريفييرا في نيس، وأليانز بارك في ساو باولو، واستاد أليانز في فيينا.

       قال رئيس قسم الشراكات العالمية والإيرادات بنادي يوفنتوس جورجيو ريتشي، "إنه لمن دواعي سرورنا أن نرحب بأليانز ضمن شركائنا في صفقة خاصة مثل تسمية ملعبنا."

       "إن شراكة عملاق عالمي في قطاع التأمين مثل أليانز هو دليل آخر على نجاح يوفنتوس في وضع نفسه كمؤسسة دولية من الدرجة الأولى، مع إثراء الملعب الذي لعب دوراً هاماً، منذ افتتاحه في عام 2011، في صناعة التاريخ حيث تم الاحتفال بستة ألقاب سكوديتو أسطورية داخل جدرانه.

       "إن طموحنا وهدفنا هو التعاون مع أليانز لصالح مشجعينا، تماماً كما هو الحال مع الشركاء الآخرين الذين ساعدوا في تحويل الملعب إلى مسرح، ضامنين أن كل مباراة هي عرض ترفيهي ومكان مرحب فيه بالعائلات."

      بفضل اتفاقية حقوق التسمية، بمجرد إعطاء التصريحات النهائية، ستكون أليانز قادرة على إضفاء الطابع الشخصي على الاستاد بوضع لافتة "استاد أليانز" في الزوايا الشمالية الشرقية والجنوبية الشرقية للمرفق، فضلاً عن المدخل الرئيسي واللافتات داخل الملعب. سيكون شعار ملعب أليانز مرئياً داخل الملعب، على كل من الجانب الشمالي والجنوبي والشرقي من أجل البث التلفزيوني، وكذلك على عدد من نقاط الدخول والوصول الأخرى للمدرجات.

      قال سيرجيو بالبينوت، عضو مجلس إدارة أليانز، المسؤول عن إيطاليا وغرب وجنوب أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا: "نحن في أليانز راضون بشكل خاص عن الشراكة حول هذا الملعب الرائع، الذي يعد واحداً من المراكز المميزة لكرة القدم في العالم. في هذا الهيكل، الفريد من نوعه في إيطاليا، يلعب يوفنتوس - فريق يمكنه أن يفخر بسلسلة غير عادية من النجاحات - ضد أهم الفرق الإيطالية والأجنبية، ويتم متابعة تلك المباريات من قبل ملايين المشجعين من جميع أنحاء العالم في الملعب وعلى شاشات التلفزيون. أليانز، من جانبها، هي لاعب عالمي كبير في مجال التأمين وإدارة الأصول التجارية، وتمتلك أكثر من 86 مليون عميل في أكثر من 70 بلداً بالإضافة إلى علامة تجارية مشهود لها. وبالتالي فإن استاد أليانز في تورينو هو نقطة التقاء طبيعية بين هيكل متميز كهذا وعلامة تجارية مثل أليانز."

      تم بناء استاد يوفنتوس الذي افتتح في 8 سبتمبر 2011 وفقاً لمعايير البناء المتطورة مع التركيز على توفير الطاقة. تم إنشاؤه ليضمن للمشاهدين تجربة فريدة بفضل القرب من الملعب، حيث تعد المسافة 7.5 متر فقط من الصف الأمامي، ويضمن رؤية ممتازة من كل جنبات الاستاد. كما يملك أيضاً 110,000 متر مربع لمناطق الدعم والمناطق التجارية والترفيهية. يتسع المرفق لـ 41,500 مقعداً، تشمل 4,000 مقعداً مميزاً، و 8 مناطق أعمال. ويضم أيضاً متحف يوفنتوس، 31 مطعم وبار، ومنطقتي لعب للأطفال، و 10 محال تجارية ليوفنتوس و 4,000 موقف للسيارات.

      أضاف أندرو جورجيو الرئيس التنفيذي لشركة لاجاردير سبورتس: "نحن فخورون جداً للتوصل إلى هذا الاتفاق بين علامتين تجاريتين مرموقتين وتتسما بالعالمية كيوفنتوس وأليانز."

      "ونتيجة لذلك، ستكون أليانز قادرة على الاقتراب من الملايين من عشاق اليوفي في جميع أنحاء العالم."

      منذ افتتاحه، استمتع أكثر من ستة ملايين شخص بزيارة ملعب يوفنتوس: باع النادي جميع التذاكر في 99 مباراة من أصل 114 مباراة بالدوري خلال ست سنوات، مع ملء %96.7 من إجمالي السعة. في جميع المسابقات، تم بيع جميع التذاكر في 130 مباراة من أصل 156، بمعدل %83. خلال هذا الموسم، نفذت جميع تذاكر المباريات التي أقيمت على أرض اليوفي.

      الاستاد مفتوح سبعة أيام في الأسبوع، مما سمح لأكثر من 883,000 زائر بزيارة المتحف والقيام بجولات داخل الملعب - حضر 166,750 خلال الموسم الماضي فقط.

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      Information on the use of cookies
      This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
      If you want to know more about our cookie policy click here.
      By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
      OK