26.08.2017 20:20 - في: تقارير المباريات S

    اليوفي يحول تأخره لفوز على جنوى

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    أحرز باولو ديبالا ثلاثة أهداف ليقود يوفنتوس لتحويل تأخره بهدفين إلى فوز في ستاد ماراسي.

    حقق يوفنتوس ست نقاط كاملة من مبارتين بعد أن نجح في العودة من التأخر بهدفين ليحقق انتصار مذهل بنتيجة 4-2 في ملعب ماراسي مساء السبت.

    شهد الشوط الأول السريع تحقيق جنوى التقدم بنتيجة 2-0 بعد مرور سبع دقائق فقط، ولكن البيانكونيري رد قبل نهاية الشوط من خلال باولو ديبالا الذي حافظ على مستواه القوي حيث سجل ستة أهداف في آخر ثلاث مبارايات.

    بعد مرور ساعة من بداية المباراة، تقدم اليوفي من خلال خوان كوادرادو قبل أن يسجل ديبالا هدفه الثالث في الوقت بدل الضائع ليضمن حفاظ رجال ماسيميليانو أليجري على بدايتهم الممتازة للدوري الإيطالي.

    بدت هذه الليلة أنها ستكون مختلفة. احتاج جنوى إلى عشرين ثانية فقط ليضعوا أنفسهم في المقدمة بعد أن سجل ميراليم بيانيتش عرضية جوران بانديف بالخطأ في مرماه.

    بعدها بست دقائق، قام الحكم لوكا بانتي باحتساب ركلة جزاء لأصحاب الأرض بعد استعانته بتقنية الفيديو التي أوضحت ارتكاب دانييلي روجاني لخطأ ضد أندريه جالابينوف داخل منطقة الجزاء. قام جالابينوف بتسجيل الركلة ليقود جنوى لبداية غير متوقعة.

    كان البيانكونيري في أمس الحاجة إلى طوق نجاة وحصلوا على ذلك بعد مرور ربع ساعة عندما سجل ديبالا الهدف الأول ليوفنتوس عبر تسديدة رائعة بعد تمريرة مميزة من بيانيتش. 

    بعد أن كان جنوى مسيطراً على اللقاء، استعاد يوفنتوس توازنه بعد هدف ديبالا وبدأ في البحث بقوة عن التعادل. تصدى ماتيا بيرين لتسديدة بعيدة المدى من ديبالا قبل أن تمر محاولة جونزالو هيجواين بجوار القائم. 

    مع تقدم اليوفي نجح أصحاب الأرض في تشكيل خطورة بالهجمات المرتدة: مرت تسديدة جالابينوف بجوار القائم ومنع ستيفان ليشتستاينر المهاجم البلغاري من تسجيل هدف آخر.

    أما على الجهة الأخرى، استمر اليوفي في الضغط ولكن كان بيرين بالمرصاد. قام الحارس بتصدي مزدوج ليمنع ديبالا وماريو ماندجوكيتش، ولكن لم يستمر الوضع طويلاً قبل أن ينجح اليوفي في إدراك التعادل.

    خلال الوقت المحتسب بدل من الضائع، وصلت عرضية كوادرادو لماندجوكيتش وقام لازوفيتش بمنع الكرة بيده، ليحتسب الحكم ضربة جزاء للبيانكونيري بعد الاستعانة بتقنية الفيديو.

    قام ديبالا، صاحب القميص رقم 10، بتسديد الركلة بثقة في الزاوية العليا للمرمى لينتهي الشوط بالتعادل.

    أول فرصة في الشوط الثاني كانت من نصيب هيجواين حيث ارتطمت تسديدته بالمرمى، قبل أن ينجح في صناعة الهدف الثالث للفريق في الدقيقة 62. أرسل تمريرة بينية لكوادرادو الذي تسلم الكرة بمهارة عالية قبل أن يسددها بقدمه اليسرى في مرمى بيرلين.

    بعد تحقيق التقدم، أظهر الضيوف إصرار وتركيز على الجانب الدفاعي ليحافظوا على النتيجة ولم يحتج جانلويجي بوفون حتى نهاية المباراة سوى للتصدي إلى تسديدة رافاييل بالادينيو.

    من الرائع دائماً بداية فترة الراحة الدولية بشكل إيجابي وهذا ما فعله رجال أليجري قبل أن يجتمعوا مرة أخرى للمباراة القادمة بالدوري أمام كييفو يوم 10 سبتمبر في ملعب أليانز.

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    Information on the use of cookies
    This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
    If you want to know more about our cookie policy click here.
    By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
    OK