15.01.2017 23:11 - في: تقارير المباريات S

    يوفنتوس يسقط أمام فيورنتينا

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    أحرز كل من نيكولا كالينيتش وفيدريكو كييزا لفيورنتينا بينما سجل جونزالو هيجواين هدفاً ليوفنتوس لتنتهي المباراة بفوز الفيولا 2-1.

    لم يكن هدف جونزالو هيجواين كافياً ليمنع اليوفي من السقوط في فخ الخسارة بنتيجة 2-1 أمام فيورنتينا مساء الأحد.

    أحرز كل من نيكولا كالينيتش وفيدريكو كييزا هدف ليقودا فيورنتينا للتقدم 2-0 بعد 54 دقيقة قبل أن يقلص هيجواين الفارق قبل مرور ساعة من المباراة. على الرغم من ذلك، إلا أن البيانكونيري لم ينجحوا في العودة مرة أخرى إلى المباراة ليتلقوا الخسارة الرابعة لهم خلال الموسم.

    ظهر رجال ماسيميليانو أليجرى بشكل جيد خلال الخمس دقائق الأولى من المباراة حيث حصل باولو ديبالا وهيجواين على فرصتين من على حدود منطقة الجزاء ولكن تم التصدي لهما. 

    لم تستمر البداية الجيدة لفترة طويلة حيث بدأ فريق فيورنتينا في فرض نفسه، وقام ماتياس فيتشينو وكييزا باختبار جانلويجي بوفون عن طريق تسديدتين من داخل المنطقة. في الدقيقة العاشرة، ارتطمت تسديدة لاعب خط الوسط الأوروجوياني فيتشينو بالقائم.

    إذا كان أصحاب الأرض قد سيطروا على الاستحواذ، فإن الضيوف ردوا بهجمتين مرتدتين. استحوذ أليكس ساندرو على الكرة من على حدود منطقة الجزاء ومر بها من المدافع قبل أن يسدد بقوة ولكن نجح حارس الفيولا كيبريان تاتاروسانو في التعامل معها.

    استغل فيورنتينا بدايتهم القوية للمباراة واستمروا في الهجوم الذي أتى ثماره بافتتاحهم للتسجيل في الدقيقة 37. 

    أرسل فيديريكو بيرنارديسكي الكرة في تجاه كالينيتش الذي حولها في شباك بوفون ليسجل الهدف الثالث له في آخر ثلاث مباريات أمام اليوفي. 

    كان البيانكونيري قريباً من إدراك التعادل قبل نهاية الشوط حين ارتطمت تسديدة هيجواين بماكسيميليانو أوليفيرا، لينتهي الشوط الأول بتقدم مستحق لفيورنتينا بنتيجة 1-0. 

    بدأ أصحاب الأرض الشوط الثاني بقوة أيضاً، وكانوا على وشك مضاعفة النتيجة عن طريق بيرنارديسكي الذي اخترق منطقة الجزاء ولكنه فقد الكرة قبل أن يسدد. احتاجت تسديدة كالينيتش قريبة المدى إلى تصدي مميز من بوفون. 

    انتهى الأمر باستغلال فيورنتينا لفرصتهم القادمة لمضاعفة النتيجة في الدقيقة 54 بعد أن سجل كييزا الهدف الثاني، واضعاً اليوفي في موقف صعب. 

    بعد أربعة دقائق فقط، أعاد هيجواين المنافسة للمباراة مرة أخرى بعد أن سجل من مسافة قريبة في المرمى الخالي.

    أدى الهدف إلى سيطرة اليوفي على اللقاء لفترة محاولين تسجيل هدف التعادل، وقام أليجري بتغييرين هجوميين حيث أشرك ماركو بياتسا وماريو ماندجوكيتش بدلاً من ستيفانو سنورارو وأندريا بارزالي على الترتيب.

    على الرغم من الضغط خلال الثلث الأخير من المباراة، إلا أن الضيوف فشلوا في استغلال الفرص التي أتيحت لهم، ولم ينجح هيجواين وكيلليني في التسجيل من الهجمات التي سنحت لهم. 

    أهدر ديبالا فرصة ذهبية لإحراز التعادل في الدقيقة 89 بعد أن تلقى الكرة من ماندجوكيتش ليسددها من مكان مميز فوق العارضة.

    كان يوسيب إيليتشيتش، الذي شارك كبديل لفيورنتينا، على وشك أن يضيف الهدف الثالث للفيولا خلال الوقت بدل الضائع. سيتطلع الفريق إلى نسيان تلك المباراة قبل الاستعداد لمباراة الأحد القادم أمام لاتسيو باستاد يوفنتوس. 

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    Information on the use of cookies
    This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
    If you want to know more about our cookie policy click here.
    By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
    OK