28.02.2017 22:55 - في: تقارير المباريات S

      يوفنتوس يهزم نابولي ليقترب من نهائي الكأس

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      قلب يوفنتوس تأخره أمام نابولي إلى فوز بنتيجة 3-1 في ذهاب نصف نهائي كأس إيطاليا الذي أقيم في ستاد يوفنتوس.

      أحرز باولو ديبالا ضربتي جزاء وسجل جونزالو هيجواين هدف ليقودا اليوفي للفوز على نابولي بنتيجة 3-1 في ذهاب نصف نهائي كأس إيطاليا الذي أقيم في ستاد يوفنتوس مساء الثلاثاء.

      تلقى اليوفي هدفاً في النصف الأول من المباراة عن طريق خوسيه ماريا كاليخون، قبل أن يعود حامل اللقب بشكل أقوى خلال الشوط الثاني، الذي نجح خلاله في تسجيل ثلاثة أهداف في 22 دقيقة. 

      بدأ اليوفي، الذي نجح في الفوز في آخر 34 مباراة أقيمت على أرضه سواء في بطولة الدوري أو الكأس، المباراة بثقة ونجح أصحاب الأرض في صنع أول فرصة حقيقية في اللقاء حيث تلقى باولو ديبالا تمريرة من ليوناردو بونوتشي ولكن نجح حارس المرمى بيبي رينا في التعامل مع تسديدته.

      بعد دقائق، مرت رأسية لماريو ماندجوكيتش أعلى القائم. شهدت تلك الفترة فرصة أخرى لليوفي حيث ارتطمت الركلة الحرة التي نفذها ميراليم بيانيتش بدفاع نابولي، ليتحصل كوادو أسامواه على الكرة ولكن ذهبت تسديدته خارج نطاق المرمى. 

      حصل نابولي على عدد من أنصاف الفرص وقاموا باختبار نيتو عن طريق تسديدتين لمارك هامسيك وماركو روج من خارج منطقة الجزاء.

      وبعد لحظات من مرور تسديدة لهيجواين فوق القائم بمسافة صغيرة، نجح نابولي في إحراز التقدم عن طريق كاليخون الذي استغل تمريرة عرضية من لورينزو إنسيني ليحول الكرة في الشباك. 

      على الرغم من انخفاض الضغط قرب انتهاء الشوط الأول، إلا أن رجال ماسيميليانو أليجري كانوا قريبين من إدراك التعادل ولكن واجههم سوء حظ حيث نجح رينا في التصدي لتسديدتين من ماريو ماندجوكيتش وستيفان ليشتستاينر خلال الوقت المحتسب بدلاً من الضائع. 

      نجح البيانكونيري في إدارك التعادل بعد دقيقتين من بداية الشوط الثاني، حيث تحصل باولو ديبالا على ضربة جزاء وسددها بنجاح داخل الشباك.

      بدا اليوفي أكثر نشاطاً - خاصة بسبب إشراك كوادرادو كبديل - ونجح اللاعبون في التفوق على نابولي وزيادة الضغط في الثلث الأخير من الملعب. بعد الضغط المتتالي على دفاع نابولي، أصبح إحراز اليوفي لهدف ثاني مجرد مسألة وقت.

      على الرغم من أداء رينا المميز طوال المباراة، إلا أنه وقع في خطأين تسببا في ميل الكفة لصالح اليوفي. خرج الحارس الإسباني من مرماه بشكل خاطئ في الدقيقة 65 لتصل الكرة إلى هيجواين الذي سددها في المرمى الخالي. بعد ذلك، تحصل كوادرادو على ركلة جزاء أخرى لليوفي إثر عرقلة من رينا ليحرز ديبالا الهدف الثالث للبيانكونيري.

      نجح  كاليدو كوليبالي في التعامل مع تسديدة لخضيرة، ليمنع اليوفي من إحراز هدف رابع، ولكن يظل الفوز 3-1 نتيجة مميزة، تقرب اليوفي من الوصول إلى نهائي البطولة. 

      تقام مباراة الإياب في نابولي يوم 5 أبريل. 

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      Information on the use of cookies
      This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
      If you want to know more about our cookie policy click here.
      By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
      OK