23.09.2018 23:30 - في: تقارير المباريات S

    رونالدو وبيرنارديسكي يقودان اليوفي للفوز على فروسينوني

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    سجل كل من رونالدو وبيرنارديسكي ليحقق اليوفي الفوز الخامس على التوالي له بالدوري.

    في بعض الأحيان، تحتاج إلى التحلي بالصبر والاستمرار في الضغط حتى تحقق الفوز. يُعد هذا أحد الدروس التي تعلمها يوفنتوس من مباراته في ملعب بينيتو ستريب. فاز البيانكونيري 2-0 على فروسينوني الذي قاتل بقوة ليحافظ على التعادل، على الرغم من عدم تشكيله أي خطر على مرمى اليوفي. 

    سارت المباراة كلها في اتجاه واحد وتسائل أغلب المتابعين عن ما إذا كان اليوفي سينجح في التسجيل. انتظر المتابعون طويلاً ولكن جاءت الأهداف في الدقائق العشر الأخيرة عن طريق كريستيانو رونالدو وفيدريكو بيرنارديسكي ليقودا اليوفي للفوز.

    هجوم مقابل دفاع

    حذر خوان كوادرادو، الذي سجل في آخر مواجهة للبيانكونيري مع فروسينوني، زملائه من صعوبة المباراة. كان اللاعب الكولومبي ضمن الخط الخلفي للفريق إلى جانب دانييلي روجاني، وجورجيو كيلليني، وأليكس ساندرو وأثبتت توقعاته صحتها. 

    واجه الثلاثي الهجومي باولو ديبالا، وماريو ماندجوكيتش، وكريستيانو رونالدو صعوبة في صنع فرص حقيقية خلال الشوط الأول مع تضييق المساحات من جانب أصحاب الأرض. اقترب المهاجم البرتغالي من التسجيل خلال السبع دقائق الأولى بعد أن حوّل تمريرة ماندجوكيتش في اتجاه المرمى ولكن تصدى لها ماركو سبورتيلو قبل أن يتعامل معها ماركو كابوانو. تصدى حارس فروسينوني لتسديدة أخرى من رونالدو في الدقيقة 20، حيث أرسل اللاعب البرتغالي الكرة نحو الزاوية القريبة.

    استمرار الضغط

    في الشوط الثاني، حاول الضيوف توسيع المساحات ولكن على الرغم من السيطرة على الاستحواذ إلا أن اختراق دفاع فروسينوني ظل أمراً صعباً. 

    أشرك ماسيميليانو أليجري بيرنارديسكي بدلاً من رودريجو بيتانكور بعد بداية الشوط الثاني بعشر دقائق، وغيّر الخطة إلى 4-4-2، وظهر تأثير اللاعب الإيطالي سريعاً، حيث حول عرضية كيلليني في اتجاه رونالدو ولكن مرت التسديدة اليسارية للأخير فوق المرمى. صنع الثنائي فرصة أخرى، فحول رونالدو الكرة بكعبه من مسافة قريبة ولكن تصدى لها سبورتيلو. 

    شارك جواو كانسيلو بدلاً من كوادرادو قبل نهاية اللقاء بـ 20 دقيقة، ونجح في صناعة فرصة رائعة لماندجوكيتش كان من الممكن أن تكون هدف الفوز لليوفي. بعد فترة قصيرة من مشاركته، أرسل عرضية بوجه الحذاء الخارجي وصلت إلى اللاعب الكرواتي في منتصف منطقة الجزاء، ولكن مرت رأسيته فوق القائم بمسافة صغيرة. 

    رونالدو وبيرنارديسكي

    كان اليوفي محظوظاً بعض الشئ في الهدف الأول ولكنه استحق التقدم بعد سيطرته الكاملة على مجريات الشوط الثاني. حاول ميراليم بيانيتش التسديد في اتجاه المرمى ولكن ارتطمت الكرة بمدافع فروسينوني وغيرت اتجاهها لتصل لرونالدو الذي سدد مباشرة بقدمه اليسرى في الشباك. 

    بعد أن افتتح اليوفي التسجيل، زاد الضغط على فروسينوني الذي بدأ البحث عن هدف التعادل، ولكن نجح اليوفي في التعامل مع أصحاب الأرض وسجلوا الهدف الثاني ليضمنوا الفوز. حصل بيانيتش على الكرة علي الجهة اليسرى قبل أن يغير اتجاه اللعب ويرسل الكرة إلى بيرنارديسكي الذي سدد بهدوء في الشباك. 

    بعد تحقيق الفوز الخامس على التوالي، حافظ اليوفي على صدارته لجدول ترتيب الدوري.

    شارك:
    • 1
    • 3
    • 2
    Information on the use of cookies
    This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
    If you want to know more about our cookie policy click here.
    By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
    OK