30.03.2019 20:00 - في: تقارير المباريات S

      كين يقود البيانكونيري للتغلب على إمبولي

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      واصل مويس كين تألقه وقاد البيانكونيري لتحقيق الفوز على إمبولي

      سجل مويس كين هدفاً في الشوط الثاني ليقود يوفنتوس للفوز 1-0 على إمبولي في ملعب أليانز مساء السبت ليقترب البيانكونيري خطوة أخرى من لقب السكوديتو.

      تحدث ماسيميليانو أليجري قبل المباراة عن أهمية باولو ديبالا في المباريات المقبلة، وبدا أنه من المقرر أن يبدأ اللقاء ولكنه عانى من إصابة أثناء عملية الإحماء. شارك رودريجو بينتانكور بدلاً منه ليعدل التشكيل إلى 4-3-3.

      بداية قوية من إمبولي

      شهدت الـ15 دقيقة الأولى تقديم إمبولي لكرة قدم جيدة، حيث قاموا بهجمات مرتدة امتازت بالدقة والسرعة مع الحفاظ على الفريق متماسكاً. اضطر دانييلي روجاني إلى التدخل داخل منطقة الجزاء حين أطلق كرونيتش تسديدة قوية مرت فوق مرمى تشيزني.

      جاءت إحدى أفضل فرص إمبولي في الدقيقة 23 عندما وجد كرونيتش نفسه مرة أخرى في مساحة جيدة. بعد قيامه بالركض على طرف الملعب، انطلق كرونيتش للداخل وأطلق تسديدة قوية مرت بجوار القائم.

      أما أفضل فرص يوفنتوس في الفترة الأولى جاءت في الدقيقة 30 عندما كادت رأسية ماريو ماندجوكيتش إثر عرضية بليز ماتويدي تسكن الشباك ولكن تعامل دراجوفسكي معها بشكل جيد. لم يصنع الفريقين أي فرص أخرى لينتهي الشوط الأول بدون أهداف.

      فرص لبيرنارديسكي

      بدأ يوفنتوس الشوط الثاني بقوة راغباً في افتتاح التسجيل وقام بيرنارديسكي على الفور باختبار حارس مرمى إمبولي من خلال تسديدة قوية ارتطمت بالقائم. بعد ذلك بدقائق، انطلق بيرنارديسكي بسرعة وتسلم عرضية أليكس ساندرو ولكن مرت الكرة فوق المرمى واصطدم هو بمدافع الضيوف.

      حصل بيرنارديسكي على فرصة أخرى بعد مرور ساعة ولكن تسديدته من على حدود المنطقة مرت فوق المرمى مرة أخرى. بعد فترة قصيرة، أشرك أليجري سبينازولا بدلاً من أليكس ساندرو، في حين شارك مويس كين بدلاً من بليز ماتويدي.

      كين يسجل

      لم يكن المهاجم الشاب ليتمنى بداية أفضل حيث أهدى يوفنتوس التقدم من أول تسديدة له على المرمى. وصلت تمريرة ماندجوكيتش للاعب صاحب الـ19 عاماً ليسدد كرة منخفضة ومباشرة في شباك دراجوفسكي.

      كاد البيانكونيري يضاعف النتيجة عن طريق كين الذي كان في مواجهة مباشرة مع دراجوفسكي، ولكن نجح حارس المرمى في التصدي لتسديدة اللاعب الشاب.

      كان آخر تغيير ليوفنتوس هو دخول كاسيريس كبديل لبيرنارديسكي، قبل أن ينجح البيانكونيري في تحقيق النقاط الثلاث.

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      Information on the use of cookies
      This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
      If you want to know more about our cookie policy click here.
      By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
      OK