02.04.2019 23:00 - في: تقارير المباريات S

      بونوتشي وكين يقودان يوفنتوس للفوز على كالياري

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      فاز يوفنتوس 2-0 على كالياري ليتقدم خطوة أخرى نحو لقب السكوديتو الثامن على التوالي

      سجل كل من ليوناردو بونوتشي ومويس كين هدف ليقودا البيانكونيري لتحقيق الثلاث نقاط ضد فريق ماسيميليانو أليجري السابق مساء الثلاثاء على ملعب سردينيا.

      مع وجود الكثير من الإصابات في الفريق، اضطر المدرب للابتعاد عن تشكيلته المعتادة واختار دفاعاً مكوناً من ثلاثة لاعبين مع وجود مويس كين وفيديريكو بيرنارديسكي في الخط الأمامي.

      جاءت أول فرص يوفنتوس في المباراة في الدقيقة 10، عندما أرسل ميراليم بيانيتش (الذي يحتفل بعيد ميلاده) كرة رائعة داخل منطقة الجزاء من ركلة حرة. حاول مارتن كاسيريس تسديدها في شباك كراجنو، ولكن الأخير حولها ببراعة لركلة ركنية.

      هدف في الظهور رقم 250

      تقدم البيانكونيري في الدقيقة 22 بعد أن أرسل فيديريكو بيرنارديسكي ركلة ركنية داخل منطقة الجزاء، قام ليوناردو بونوتشي الغير مراقب بتحويلها برأسه في الشباك. كان هدفاً رائعاً للاحتفال بمشاركته رقم 250 في السيريا آي مع البيانكونيري.

      كاد البيانكونيري يسجل هدف آخر بعد بضع دقائق عندما أرسل ماتيا دي تشيليو كرة عرضية نحو المرمى ولكن رأسية بليز ماتويدي مرت بجوار القائم.

      عندما قام كالياري بالهجوم، أثبتوا سرعتهم وجاءت أفضل فرصهم في الشوط في الدقيقة 38 عندما بدأ بافوليتي الهجمة وبعد ذلك سدد باريلا الكرة إلى جواو بيدرو، الذي انطلق إلى داخل منطقة الجزاء ولكن مرت تسديدته فوق المرمى.

      بدأ الشوط الثاني بنفس الطريقة التي بدأ بها الشوط الأول، بتقديم الفريقين لكرة مميزة على طرفي الملعب. كان كالياري صاحب الفرصة الأولى حيث أرسل سرنا تمريرة رائعة داخل منطقة الجزاء، ولكن افتقدت رأسية بافيلوتي للدقة.

      كراجنو يحرم كين مرتين

      كان ليكوجيانيس، الذي حصل على إنذار سابقاً، محظوظًا لعدم تلقيه إنذاراً ثانياً بعد تدخله ضد مويس كين. لكن ذلك التدخل لم يوقف اللاعب الشاب الذي انطلق إلى داخل منطقة الجزاء وتفوق على اثنين من المدافعين قبل أن يحاول تسديد الكرة فوق كراجنو، ولكن نجح حارس المرمى في التصدي لها.

      بدا رجال ماسيميليانو أليجري راضين بالسيطرة على الكرة في انتظار فرصة لتسجيل هدف آخر. حصل أصحاب الأرض على بعض الفرص، كانت واحدة منهم من نصيب بافوليتي الذي وصلت له الكرة إثر عرضية في الدقيقة 78 ولكن لم تنجح رأسيته في اختبار تشيزني.

      على الطرف الآخر من الملعب، وجد كين نفسه مرة أخرى يطارد الكرة باتجاه المرمى في الدقيقة 82. حاول المهاجم أن يسدد الكرة فوق كراجنو المتقدم، ولكن الأخير نجح في إبعادها.

      كين يسجل أخيراً

      لم يتمكن كراجنو من الصمود لفترة أطول، حيث نجح كين في المرة الثالثة في تسجيل الهدف الثاني لتصبح النتيجة 2-0 بعد أن سدد الكرة من مسافة قريبة إثر تمريرة بينتانكور في الدقيقة 85. حافظ يوفنتوس على النتيجة ليعود إلى تورينو بالثلاث نقاط.

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      Information on the use of cookies
      This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
      If you want to know more about our cookie policy click here.
      By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
      OK