15.12.2019 16:45 - في: تقارير المباريات S

      رونالدو وبونوتشي يقودان يوفنتوس للفوز على أودينيزي

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      سجل يوفنتوس ثلاثة أهداف ليحقق الثلاث نقاط في آخر مباريات الفريق على أرضه في 2019

      حقق يوفنتوس الفوز بنتيجة 3-1 أمام أودينيزي في آخر مباريات الفريق في العقد الحالي على أرضه. سجل كريستيانو رونالدو هدفين، بينما سجل ليوناردو بونوتشي الهدف الثالث في المباراة التي أقيمت بعد ظهر الأحد وشهدت سيطرة كاملة من البيانكونيري.

      أشرك ماوريسيو ساري الثلاثي الهجومي المنتظر منذ فترة طويلة، حيث لعب باولو ديبالا وجونزالو هيجواين وكريستيانو رونالدو معاً منذ الدقيقة الأولى. استُبعد تشيزني للإصابة، ليبدأ جانلويجي بوفون اللقاء ويتساوى مع أليساندرو ديل بييرو في عدد مرات المشاركة مع يوفنتوس في الدوري الإيطالي - 478 مباراة.

      رونالدو يفتتح التسجيل

      احتاج يوفنتوس لتسع دقائق فقط ليفتتح التسجيل عن طريق كريستيانو رونالدو. ارتدت تسديدة ديبالا من مدافع أودينيزي لتقع الكرة في طريق رونالدو، الذي حولها في الشباك. تناقل ثلاثي الهجوم الكرة، وكادوا أن يضاعفوا النتيجة عندما حول رونالدو الكرة بكعبه إلى هيجواين الذي مررها بدوره لديبالا، ولكن غيرت تسديدته طريقها وارتطمت بالشباك من الخارج.

      ثلاثي الهجوم

      ظن ديبالا أنه ضاعف النتيجة في الدقيقة 20 عندما تلقى كرة عرضية على حافة منطقة الجزاء، وسددها فوق حارس المرمى لتسكن الشباك، ولكن تم إلغاء الهدف بعد الرجوع لحكم الفيديو بداعي لمس ديبالا الكرة بيده. ظهر يوفنتوس واثقاً ومسيطراً على مجريات اللقاء وتألق الثلاثي مرة أخرى حيث تم التعامل مع تسديدة رونالدو لترتد الكرة إلى هيجواين ولكن نجح موسو في إبعاد تسديدة الأخير.

      رونالدو يضاعف النتيجة، بونوتشي يسجل

      حصل هيجواين على فرصة أخرى رائعة، فمرر ديبالا الكرة له ليسددها في اتجاه المرمى مباشرة، ولكن أبعدها موسو. أحرز رونالدو هدفه الثاني ليتقدم البيانكونيري 2-0، حيث سدد النجم البرتغالي الكرة في الشباك بعد تمريرة مميزة من قبل هيجواين. أضاف بونوتشي الهدف الثالث قبل نهاية الشوط الأول مباشرة بعد أن ارتطمت رأسيته في العارضة وتجاوزت الكرة خط المرمى.

      الشوط الثاني: أودينيزي يسجل

      شهدت بداية الشوط الثاني فرصاً لكلا الفريقين، حيث مرت تسديدة ماندراجورا بعيداً عن المرمى، في حين علت محاولة ديبالا العارضة بقليل. زادت ثقة أودينيزي وهددوا مرمى بوفون، حيث كسر لاسانيا مصيدة التسلل وأطلق تسديدة تصدى لها حارس اليوفي بيد واحدة. بعد مرور ساعة من عمر اللقاء، مرت تسديدة هيجواين فوق العارضة، قبل أن يتصدى بوفون لمحاولة أخرى من لاسانيا. قبل نهاية اللقاء بـ15 دقيقة. قام ساري بتغييرين في نفس الوقت، فأشرك بيرنارديسكي ودي ليخت بدلاً من ديبالا وبونوتشي. تصدى موسو لمحاولة أخيرة من كريستيانو رونالدو، قبل أن ينجح بوسيتو في تقليص الفارق خلال الوقت المحتسب بدل الضائع. يلعب البيانكونيري مباراته الأخيرة هذا العام يوم الأربعاء أمام سامبدوريا في لويجي فيراريس.

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      Information on the use of cookies
      This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
      If you want to know more about our cookie policy click here.
      By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
      OK