24.07.2019 16:00 - في: Tour - Field S

       يوفنتوس يتفوق على إنتر بركلات الترجيح

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل 1-1، احتكم الفريقان لركلات الترجيح.

      تفوق يوفنتوس على إنتر بركلات الجزاء بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل 1-1. تقدم إنتر خلال الدقائق العشر الأولى عن طريق هدف عكسي، بينما عادل كريستيانو رونالدو النتيجة.

      بعد الخسارة 3-2 أمام توتنهام في المباراة الافتتاحية للكأس الدولية للأبطال يوم الأحد، كان يوفنتوس يتطلع لتحقيق الفوز على غريمه الإيطالي إنتر في نانجينج.

      إنتر يفتتح التسجيل

      بدأ إنتر المباراة بحماس كبير وشكلوا ضغط كبير على الخط الخلفي للبيانكونيري. أحرز إنتر هدف التقدم في الدقيقة العاشرة من المباراة بعد أن حوّل ماتيس دي ليجت الكرة في الشباك بالخطأ إثر ركلة ركنية. واصل إنتر الضغط و اقترب من مضاعفة النتيجة من خلال رأسية دامبروزيو ولكن احتسب الحكم خطأ ضده.

      كانت الحرارة والرطوبة تعني أن الفرص أمام المرمى كانت قليلة ومتباعدة. حاول رونالدو تغيير الأمور عن طريق مهاراته، فيما أرسل بيريسيتش الكرة في الشباك من الخارج في الدقيقة 38 من المباراة. بعد بضع دقائق، قام تشيزني بالتصدي لمحاولة بروزوفيتش من حدود منطقة الجزاء. حاول بيرنارديسكي أن يعادل النتيجة قبل نهاية الشوط الأول ولكن تصدى هاندانوفيتش لمحاولته.

      رونالدو يسجل

      بعد نهاية الشوط الأول، قام ماوريسيو ساري بثلاثة تبديلات، خيث أشرك بوفون وديميرال وماندجوكيتش بدلاً من تشيزني ودي ليجت وهيجواين. بدأ البيانكونيري الشوط الثاني بشكل جيد، حيث استمروا في الضغط على الخط الخلفي لإنتر. كان رونالدو أول من يختبر باديلي في الدقيقة 54 عندما شق طريقه نحو منطقة الجزاء، قبل أن يسدد بقوة نحو المرمى ولكن أبعدها الحارس.

      بعد دقيقتين ، قام باديلي بالتصدي لتسديدة قوية من رابيوت. بعد ذلك قام ديميرال بالتدخل داخل منطقة الجزاء لمنع بيريسيتش من إطلاق تسديدته على المرمى، قبل أن يسجل يوفنتوس هدف التعادل في الدقيقة 67. سدد كريستيانو رونالدو ركلة حرة على حافة منطقة الجزاء وارتطمت بسكرينيار قبل أن تسكن الشباك.

      كان رونالدو قريباً من إحراز هدف التقدم في الدقيقة 75 عندما أطلق رابيو كرة طويلة في الملعب. اقتحم المهاجم البرتغالي منطقة الجزاء من الجانب، وقام بالمرور حول باديلي ولكن فشل في التسديد بشكل صحيح. تقدم بيرنارديسكي بشكل رائع في الأمام، ولكن تسديدته في الدقيقة 85 لم تكن قوية بشكل كافي. انتهت المباراة بالتعادل 1-1 ليحتكم الفريقان لركلات الترجيح.

      اليوفي يفوز

      انتصر يوفنتوس 4-3 بركلات الترجيح، حيث سجل ديميرال ركلة الجزاء الحاسمة، وتصدى بوفون لثلاث ركلات من رانوكيا ولونجو وفاليرو.

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      Information on the use of cookies
      This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
      If you want to know more about our cookie policy click here.
      By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
      OK