08.02.2020 23:15 - في: تقارير المباريات S

      فيرونا يفوز على يوفنتوس 2-1

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      سجل كل من بوريني وباتسيني ليقودا فيرونا للفوز على يوفنتوس الذي تلقى الهزيمة الثالثة له بالدوري.

      قال ماوريسيو ساري أنه يتوقع اختبارًا صعبًا في ملعب بينتجودي، لكنه في الأغلب لم يكن يتوقع مثل هذا الأداء القوي من جانب الفريق المضيف. بعد عرض ممتاز في الشوط الأول، تأخر هيلاس بهدف كريستيانو رونالدو في بداية الشوط الثاني، قبل أن يستغل فابيو بوريني الفرصة ويعادل النتيجة ويحرز جيامباولو باتسيني هدف الفوز من نقطة الجزاء.

      اليوفي يضرب القائم مرتين

      كانت خطة لعب فيرونا تعتمد على الضغط بقوة، الزيادة العددية في وسط الملعب، ودفع الكرة للأمام بسرعة ونجحت الخطة حيث واجه يوفنتوس صعوبة في اللعب من الخلف.

      قام فويتشيك تشيزني بإبعاد تسديدة ماركو دافيدي. وعلى الرغم من ارتطام تسديدة دوجلاس كوستا بالعارضة إلا أنه من الإنصاف القول أن أصحاب الأرض كانوا في حالة أفضل.

      ظن ماراش كومبولا أنه أحرز هدف التقدم في منتصف الشوط الأول، لكن تم إلغاءه بداعي التسلل.

      كانت وتيرة اللعب سريعة حيث قام جيامباولو بمطاردة كل كرة. حظى دافيدي بفرصة أخرى ولكن افتقدت تسديدته للدقة.

      اضطر ساري لإعادة دوجلاس كوستا إلى خط الوسط في محاولة لإيجاد توازن أفضل.

      بعد نصف ساعة، تراجعت وتيرة أداء فيرونا ودخل يوفنتوس في المباراة بشكل أكبر. ارتطمت تسديدة رونالدو بالقائم ثم فشل في التهديف من خلال فرصتين أخرتين قبل نهاية الشوط الأول.

      رقم قياسي جديد لرونالدو

      بعد بداية الشوط الثاني، كان يوفنتوس يتحكم في اللعب. كان الإيقاع أبطأ، وكان البيانكونيري يتطلع إلى فرض سيطرته من خلال الاستحواذ على الكرة بشكل أكبر.

      قام ساري بأول تغيير بعد مرور ساعة من عمر اللقاء، فأشرك باولو ديبالا بدلًا من جونزالو هيجواين، وبعد فترة وجيزة، بدأ ديبالا الهجمة التي أدت إلى هدف رونالدو.

      تبادل كريستيانو الكرة مع رودريجو بينتانكور، وتفوق على أمير رحماني قبل أن يرسل الكرة بهدوء بعيدًا عن متناول ماركو سيلفيستري. وبذلك، حقق رونالدو رقمًا قياسيًا جديدًا حيث أصبح أول لاعب في تاريخ يوفنتوس يسجل في 10 مباريات متتالية في الدوري.

      بورينى يعادل النتيجة

      ظهر فيرونا بشكل جيد بعد الهدف وقام البديل باتسيني بإرسال رأسية تصدى لها تشيزني. اضطر دوجلاس كوستا لمغادرة الملعب بسبب إصابة عضلية، ليحل آرون رامسي بدلًا منه.

      سيطر يوفنتوس خلال تلك الفترة من المباراة، إلا أنه قبل النهاية بـ15 دقيقة وصلت الكرة لبوريني إثر لمسة سيئة نادرة من ميرالم بيانيتش. سدد لاعب فيرونا الكرة في الزاوية البعيدة لتسكن شباك تشيزني.

      باتسيني يحرز التقدم

      أشرك ساري دي تشيليو بدلًا من بينتانكور، وضغط خوان كوادرادو في الهجوم إلى جانب ديبالا ورونالدو، بينما تراجع رامسي لخط الوسط.

      بعد لحظات، أرسل كومبالا رأسية لمسها ليوناردو بونوتشي بذراعه. بعد مراجعة الفيديو، منح الحكم فيرونا ركلة جزاء، وقام باتسيني بتحويلها في الشباك ليتلقى يوفنتوس الهزيمة الثالثة له هذا الموسم.

      شارك:
      • 1
      • 3
      • 2
      Information on the use of cookies
      This website uses cookies and, in some cases, third-party cookies for marketing purposes and to provide services in line with your preferences.
      If you want to know more about our cookie policy click here.
      By clicking OK, or closing this banner, or browsing the website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.
      OK